الأصمعيات (صفحة 41)

12 - رجل من غنى

12 - (حتَّى يُصادِفَ مَالا أَو يُقالَ فَتى ... لَاقَى الَّتِى تشعب الفتيان فانشعبا)

13 - (إِن انتيابك مَوْلَى السَوْءِ تسألُهُ ... مِثلُ القُعُودِ ولَمَّا تَتَّخِذْ نشبا)

14 - (إذَا افتَقَرْتَ نَأي واشتدَّ جَانِبُهُ ... وإنْ رَآكَ غَنِيا لَان واقتربا)

15 - (وَذُو الْقَرَابَة عِنْد النّيل يَطْلُبهُ ... وَهُوَ البَعيدُ إذَا مَا جِئْتَ مُطَّلِبا)

16 - (لَا يَحملنَّكَ إقتارٌ على زُهُدٍ ... وَلَا تَزَلْ فِي عَطاءِ الله مُرتَغِبا)

17 - (لَا بَلْ سَلِ الله مَا ضَنُّوا عَلَيْكَ بهِ ... وَلَا يَمُنُّ عَليكَ المَرءُ مَا وَهَبا)

18 - (أَلا تَرى إنَّمَا الدُنيَا مُعلَّلةٌ ... أصحابُها ثمَّ تَسري عنْهُمُ سَلبَا)

19 - (بَيْنَا الفتَى فِي نَعيمٍ يطمئِنُّ بهِ ... ردَّ البَئِيسَ عليهِ الدَهرُ فانقلَبا)

20 - (أَو فِي بَئيسٍ يقاسيهِ وَفِي نَصَبٍ ... أَمسَى وقدْ زايلَ البأساءَ والنصَبا)

21 - (وَمن يُسوِّي قَصِيرا باعُهُ حَصِراً ... ضيقَ الخليقَةِ عَثّاراً إذَا ركِبا)

22 - (بِذِي مَخارِجَ وضّاحٍ إذَا نُدِبُوا ... فِي الناسِ يَوماً إِلَى المَخشِيَّةِ انتَدَبا)

23 - (لَا تَكُ ضبا إذَا استَغْنى أضَرَّ ولمْ ... يحفِلْ قرابَةَ ذِي قربى وَلَا نسبا)

طور بواسطة نورين ميديا © 2015