ـ[راشدالآثري]ــــــــ[16 - 02 - 06, 09:27 ص]ـ

جزاك الله خيرا

ـ[أبو زيد الشنقيطي]ــــــــ[21 - 02 - 06, 11:24 م]ـ

لأتمنى أن لا تخرج هذه المسألة من كونها شرعية إلى تذليلها حسب العادات التي اعتادها المجيز والمانع.

ولا شك ان القول بعدم حرمة كشف الوجه واليدين وانعقاد إجماع السلف والخلف عليها أمر واضح

ـ[طالبةالشريعة]ــــــــ[21 - 02 - 06, 11:40 م]ـ

جزاكم الله خيرا على هذا البحث الطيب، واشكر الاخ محمد امين على هذا التحقيق المبارك وان الحق الذي لاريب فيه (ان وجه المرأة وكفها ليسا بعورة)، على قول الجمهور. والله اعلم

ـ[راشدالآثري]ــــــــ[21 - 02 - 06, 11:52 م]ـ

لا يلزم من كونه قول الجمهور أن يكون هو الصواب لكن له وجه قوي جدا ...

ـ[طالبةالشريعة]ــــــــ[22 - 02 - 06, 12:00 ص]ـ

نعم لايلزم ان يكون قول الجمهور هو الراجح،ونحن لا نعلق الحكم على الرجال، بل على الادلة الصريحة والنظر الصحيح، ونحن لسنا في صدد معرفة الراجح بل لتحقيق المسألة،

>> هل وجه المراة ليس بعورة >>هو قول الجمهور؟

ـ[راشدالآثري]ــــــــ[22 - 02 - 06, 12:02 ص]ـ

أنتي تكلمتي من وجهة نظرك وأنا كذلك ولو أنا كنا جميعا على وجهة نظر واحدة لما اختلفنا ولما اختلف العلماء من ذي قبل ...

ـ[طالبةالشريعة]ــــــــ[22 - 02 - 06, 12:26 ص]ـ

عفوا!!

ولكني لم ابين وجهة نظري حتى الان؟

والمسألة واضحة ولا تحتاج للتوضيح، والذي يقرأ ويتتبع اقوال اهل العلم في هذه المسألة سيعلم حينئذ الراجح ...

ـ[ابن المبارك]ــــــــ[22 - 02 - 06, 01:09 ص]ـ

جزاكم الله خيرا على قرأتكم لهذا البحث ..

وهناك بحث آخر مفصل وقيم للدكتور لطف الله خوجه بعنوان (الدلالة المحكمة لآية الجلباب على وجوب غطاء الوجه) قد أضعه هنا أذا أرادوا الأخوه.

وسؤالي هو: لو عاش هؤلاء العلماء رحمهم الله وهم (الجمهور) في زماننا هذا زمان الفتن

هل سيتمسكوا بقولهم هذا وهم أحرص الناس على أمتهم؟

والله الموفق ...

ـ[راشدالآثري]ــــــــ[22 - 02 - 06, 01:15 ص]ـ

ضعه أخي ...

ـ[أبو عمر الطباطبي]ــــــــ[22 - 02 - 06, 12:07 م]ـ

الأخوة الكرام

هناك فرق بين كون الوجه ليس بعورة وبين وجوب تغطيته عن الرجال الأجانب، فكون وجه المرأة ليس بعورة لا يلزم منه أنه لا يجب تغطيته بحضرة الرجال الأجانب

ومن المعلوم لدينا أن عورة الرجل بين السرة والركبة وأن منكبه أو عاتقه ليس من العورة ومع ذلك قال الرسول صلى الله عليه وسلم لا يصلي أحدكم في الثوب الواحد ليس على عاتقيه منه شيء

وممن قال بوجوب ستر المنكبين في هذه الحالة الشيخ الألباني رحمه الله تعالى مع أن المنكبين ليسا من العورة

فلا تلازم بين العورة وبين التغطية والله تعالى أعلم

ـ[أبو زيد الشنقيطي]ــــــــ[22 - 02 - 06, 05:24 م]ـ

باب الافتراض واسع جدا والله أعلم بالأزمان وتغيراتها وما لم يكن عند إكمال الشريعة دينا فليس اليوم بدين فلا داعي للاستعطاف بأن العلماء لو عاشوا في زمننا لقالوا ولفعلوا .....

سيما والمجيز والمانع منهم (رحم الله الجميع) لكشف الوجه متفقون على وجوب غض البصر عند عدم أمن الفتنةوعلى وجوب التستر حال التزين من النساء ..

ولكل منا سلف فيما يذهب إليه والخلاف في ذلك حكمة من الله ولا أظن انه سيحسم من قبل المتصفحين لهذا الملتقى المبارك حين لم يحسم في عصور الخيرية ...

ـ[أيوب بن عبدالله العماني]ــــــــ[22 - 02 - 06, 06:55 م]ـ

يا إخوة ... هذا أمر - كما قال أبوعمر - تناطح فيها العظماء .. فلا يمكن أن يحسم بمحاوات في منتدى بما فيها من البحوث القوية المدعومة بالأدلة من قبل أخينا في الله محمد الأمين أو النقل عن وليد الرشودي، أو مجادلات من هناك وهناك من السواقط واللواقط .. هذا أمر أعيا الأكابر أن يحلّوه .. ولكن الذي نعلمه كلنا أن كشف الوجه لا يجوز إذا لم تؤمن الفتنة .. وأصلا بعض المشاركات كانت بعيدة عن المقصد .. لأن الحديث دائر حول الوجه - وتتبعه اليدان - .. و محل الخلاف محدود معلوم، والأمر أبسط من أن ينقلب إلى مراء!!

هل القول بأنه عورة هو مذهب الجمهور أم ليس كذلك؟ فقط لا غير!! والأمر واسع من حيث التدليل والتقعيد العلمي - بين طلبة علم - ولكن إن جئنا نأخذه كأنصاف طلبة علم يضيع الحابل في النابل ويختلط الطين مع العجين! ولكن الحقيقة نقل أخي في الله ابن المبارك جميل ودعمه من قبل أخي في الله محمد الأمين مشرّف من حيث القيمة العلمية - ماشاء الله - علما بأني أميل حتى الان إلى عدم حرمة كشف الوجه - ولكن هذا هو حال العلم .... والخلاف يسعنا جميعا إن شاء الله

(إبتسامة)

ـ[أيوب بن عبدالله العماني]ــــــــ[22 - 02 - 06, 10:38 م]ـ

يا إخوة ... هذا أمر - كما قال أبوعمر -

عفوا أقصد .. كما تفضل به أبوزيد ... إنما هو سبق أنمل.

ـ[ابو البراء عامر]ــــــــ[23 - 02 - 06, 12:02 ص]ـ

مسألة هامة وبارك الله فيكم

ولكن سؤالي

هل أقوم بلأنكار ام أترك ذلك .... واقول المسالة خلافيه .... ؟

أفيدوني بارك الله بعلمكم

¥

طور بواسطة نورين ميديا © 2015