ابن المبرد - كيف تضبط؟

ـ[عصام البشير]ــــــــ[12 - 02 - 06, 09:58 م]ـ

الحمد لله

الإمام يوسف بن حسن ابن عبد الهادي الشهير بابن المبرد، صاحب مغني الأفهام وغيرها.

في السحب الوابلة (487 - 488) نقلا عن سكردان الأخبار لابن طولون الحنفي:

(الشهير بابن المبرد بفتح الميم وسكون الباء الموحدة .. )

وفي الحاشية: (بهامش (أ) و (ب) ما يلي: (بهامش الأصل ما نصه: (سبق له في ترجمة أخيه أحمد أنه بكسر الميم وأظنه الصواب وما هنا سبق قلم)) اهـ.

وفي ترجمة أخيه أحمد من السحب الوابلة (58) نقلا عن سكردان الأخبار أيضا:

(الشهير بابن المبرد بكسر الميم وسكون الباء .. ).

وفي المدخل المفصل (1438):

وابن المبرد بفتح الميم، وسكون الباء الموحدة - على وزن أحمد - هو لقب جده أحمد، لقبه بذلك عمه، قيل: لقوته، وقيل لخشونة يده. اهـ

فهل من فصل في هذا المقام؟

وما مصدر الشيخ بكر القضاعي - شفاه الله - في ما ذكره؟

جزاكم الله خيرا.

ـ[أبو فهر السلفي]ــــــــ[12 - 02 - 06, 10:42 م]ـ

شيخنا عصام

ساق ابن طولون أبياتا قالها له ابن المبرد ناسبا نفسه.

ألا يمكننا الاهتداء للصواب بدلالة القافية ويكون المبرد قد التزم مالا يلزم

ـ[أبو فهر السلفي]ــــــــ[12 - 02 - 06, 10:45 م]ـ

أما مصدر الشيخ بكر فهو كتاب: النعت الأكمل لتراجم أصحاب الإمام أحمد بن حنبل لكمال الدين الغزي.

والعبارة بتمامها فيه (ص/67).

مستفاد من العثيمين محقق طبقات الحنابلة للمبرد.

ـ[أمجد الفلسطينى]ــــــــ[13 - 02 - 06, 09:20 م]ـ

جزاكم الله خيرا

وصاحب كتاب الكامل فى الأدب أبو العباس بن المبرد

كيف تضبط؟؟

ـ[عصام البشير]ــــــــ[13 - 02 - 06, 09:39 م]ـ

جزاك الله خيرا أبا فهر، وأجزل مثوبتك.

ساق ابن طولون أبياتا قالها له ابن المبرد ناسبا نفسه.

ألا يمكننا الاهتداء للصواب بدلالة القافية ويكون المبرد قد التزم مالا يلزم

هما بيتان:

من يطلب التعريف عني قد هُدي ... فاسمي يوسف وابن نجل المبرد

وأبي يعرف باسم سبط المصطفى ... والجد جدي قد حذاه بأحمد

والبيتان من الكامل، لكن فيهما شيء في الموضعين الملونين.

وفوق هذا، فلا يفيدان - على جهة القطع - في محل البحث.

والله أعلم.

ـ[عصام البشير]ــــــــ[13 - 02 - 06, 09:44 م]ـ

جزاكم الله خيرا

وصاحب كتاب الكامل فى الأدب أبو العباس بن المبرد

كيف تضبط؟؟

بضم الميم، وفتح الباء، وراء مشددة اختلفوا فيها، فمنهم من كسرها (اسم فاعل من بَرَّد) ومنهم من فتحها (اسم المفعول من برَّد).

المُبَرِّد أو المبرَّد.

واختلفوا كذلك في سبب تلقيبه بذلك.

ـ[عبدالعزيز بن سعد]ــــــــ[13 - 02 - 06, 10:34 م]ـ

وما ضبط صاحب النجوم الزاهرة ابن تغري بردي

ـ[أبو مالك العوضي]ــــــــ[13 - 02 - 06, 11:40 م]ـ

جزاكم الله خيرا

وصاحب كتاب الكامل فى الأدب أبو العباس بن المبرد

كيف تضبط؟؟

هو أبو العباس محمد بن يزيد، ولقبه (المبرد) بدون (ابن)

والأمر في ضبطه كما ذكر أستاذنا عصام البشير

وجزاكم الله خيرا

ـ[عصام البشير]ــــــــ[14 - 02 - 06, 01:20 م]ـ

جزاكم الله خيرا.

وابن المبرد بفتح الميم، وسكون الباء الموحدة - على وزن أحمد - هو لقب جده أحمد، لقبه بذلك عمه، قيل: لقوته، وقيل لخشونة يده. اهـ

وها هنا إشكال آخر.

إن كان المراد تشبيهه بآلة البَرد، بجامع الخشونة والصلابة، فإنما هو (المِبرَد)، بكسر الميم، وفتح الراء.

يقال بَرَد الحديد أو الخشبَ يبرُده إذا نحته بالمِبرد.

واسم الآلة يكون على مِفعَل، كمِضرب ومِنسج ونحو ذلك. (ويكون أيضا على مِفعال ومِفعلة بكسر الميم في الثلاثة).

ـ[أبو فهر السلفي]ــــــــ[14 - 02 - 06, 08:24 م]ـ

وماذا عن اسم الفاعل؟

أظنه هو المقصود.

ـ[أبو مالك العوضي]ــــــــ[14 - 02 - 06, 09:07 م]ـ

لا مجال لاسم الفاعل هنا، فالخلاف المحكي في ضبطِه ينحصرُ في فتح الميم وكسرها كما تفضَّلَ أستاذنا عصام البشير بالذكر، وليس فيه وجهٌ بالضم؟

وكذلك فإن كنت تعني اسم الفاعل من (بَرَدَ) الثلاثي، فهو (بارد) وليس (مُبْرِد).

ـ[أبو فهر السلفي]ــــــــ[14 - 02 - 06, 09:27 م]ـ

أصبت يا أبا مالك. وجزاك الله خيرا.

ـ[أبو المعالي المرّوذي]ــــــــ[15 - 02 - 06, 04:59 ص]ـ

ياليت لو دلنا الأخوان على كتاب معتني بضبط أسماء الأعلام وكناهم فهذا نافع جدا

(وحبذا لو كان في كل فنٍ كتاب)

سلمت يا دكتور عصام

ـ[عصام البشير]ــــــــ[15 - 02 - 06, 09:23 م]ـ

ياليت لو دلنا الأخوان على كتاب معتني بضبط أسماء الأعلام وكناهم فهذا نافع جدا

(وحبذا لو كان في كل فنٍ كتاب)

لابن خلكان في وفياته اعتناء كبير بهذا الأمر.

ويفيدك الأفاضل - إن شاء الله تعالى - بالمزيد.

سلمت يا دكتور عصام

فأل طيب إن شاء الله (ابتسامة).

جزاك الله خيرا.

ـ[أبو فهر السلفي]ــــــــ[15 - 02 - 06, 09:43 م]ـ

لابن خلكان في وفياته اعتناء كبير بهذا الأمر.

ويفيدك الأفاضل - إن شاء الله تعالى - بالمزيد.

وللأستاذ عبد السلام هارون ((معجم مقيدات ابن خلكان)) في مجلد نشره الخانجي، وجمع فيه المواضع التي اعتنى فيها ابن خلكان بضبط الأعلام.

وللأستاذ أحمد تيمور كراسة أسماها: ((ضبط الأعلام)) من مصورات دار الآفاق العربية.

¥

طور بواسطة نورين ميديا © 2015