آثار في أن ورقة بن نوفل آمن بالرسول بعد البعثة

ـ[أبو لجين]ــــــــ[12 - 02 - 06, 04:29 م]ـ

عن عروة بن الزبير قال: كان بلال لجارية من بني جمح وكانوا يعذبونه برمضاء مكة، يلصقون ظهره بالرمضاء لكي يشرك فيقول: أحد أحد، فيمر به ورقة وهو على تلك الحال فيقول: أحد أحد يا بلال، والله لئن قتلتموه لأتخذنه حنانا

قال ابن حجر مرسل جيد!

طور بواسطة نورين ميديا © 2015