(وأيم الله) قسم، لكن مامعناها؟.

ـ[المسيطير]ــــــــ[08 - 03 - 04, 05:48 ص]ـ

(وأيم الله) قسم، لكن مامعناها اللفظي؟.

وهل الهمزة في (ايم) همزة وصل ام همزة قطع؟.

ـ[هيثم حمدان.]ــــــــ[08 - 03 - 04, 08:12 ص]ـ

قال الشيخ عبدالعزيز الراجحي إن الأحسن نطقها بهمزة وصل.

(شرح الاقتصاد في الاعتقاد الشريط 8 الدقيقة 29 وما بعدها).

ـ[مجرد إنسان]ــــــــ[08 - 03 - 04, 10:26 م]ـ

قال الشيخ خالد المشيقح في أحكام اليمين ص 102

أيم الله: هي أيمن الله، لكن حذفت منها النون، وجاء في اللسان: أيم الله، وإيم الله، بكسر الهمزة، وربما حذفوا منه الياء، فقالوا: أم الله، وربما أبقوا الميم وحدها مضمومة قالوا: م الله.

الصحاح 6/ 2221، مادة يمين، ولسان العرب 13/ 362، مادة يمن.

وفي ص 105 في أيمن الله

أن الألف ألف وصل عند أكثر النحويين، ولم يجيء في الأسماء ألف وصل مفتوحة غيرها، وتدخل عليه اللام لتأكيد الابتداء، تقول: ليمن الله، فتذهب الألف في الوصل، وهو مرفوع بالابتداء، وخبره محذوف، والتقدير: ليمن الله قسمي.

ـ[الأزهري السلفي]ــــــــ[09 - 03 - 04, 07:47 ص]ـ

أيمن , المستخدمة في القسم.

أحد الاسماء العشرة التي بدأت بهمزة وصل سماعية

كما في شرح ابن عقيل.

ـ[نصب الراية]ــــــــ[11 - 03 - 04, 10:01 ص]ـ

جزاك الله خيرا يا " مجرد انسان " على هذا التوصيح من كلام المشايخ واللغويين

ـ[تقويم النظر]ــــــــ[11 - 03 - 04, 10:48 ص]ـ

قال بن حجر رحمه الله (وايم الله بفتح الهمزة وكسرها والميم مضمومة أصله أيمن الله وهو اسم وضع للقسم هكذا ثم حذفت منه النون تخفيفا وألفه ألف وصل مفتوحة ولم يجيء كذلك غيرها وهو مرفوع بالابتداء وخبره محذوف والتقدير أيم الله قسمى وفيها لغات جمع منها النووي في تهذيبه سبع عشرة وبلغ بها غيره عشرين) ا. ه

وقد جمعت اللغات العشرين في بيتين لا يحضراني الان.

ـ[المسيطير]ــــــــ[12 - 03 - 04, 12:01 ص]ـ

جزاكم الله خير الجزاء على هذا البيان والتوضيح.

ـ[المسيطير]ــــــــ[07 - 03 - 08, 04:31 ص]ـ

قال الشوكاني رحمه الله في كتابه "نيل الأوطار" عند شرحه لباب:

(ما جاء في وأيم الله ولعمر الله وأقسم بالله وغير ذلك)

(عن أبي هريرة ( http://islamweb.net/ver2/library/showalam.php?ids=3) عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: {قال سليمان بن داود: لأطوفن الليلة على تسعين امرأة كلها تأتي بفارس يقاتل في سبيل الله , فقال له صاحبه: قل إن شاء الله , فلم يقل إن شاء الله , فطاف عليهن جميعا , فلم يحمل منهن إلا امرأة واحدة فجاءت بشق رجل , وأيم الذي نفس محمد بيده لو قال إن شاء الله لجاهدوا في سبيل الله فرسانا أجمعون ( http://islamweb.net/ver2/library/رضي الله عنهooksCategory.php?idfrom=2656&idto=2657&bk_no=47&Iعز وجل=1131#)} وهو حجة في أن إلحاق الاستثناء ما لم يطل الفصل ينفع , وإن لم ينوه وقت الكلام الأول)

3824 - (وعن ابن عمر ( http://islamweb.net/ver2/library/showalam.php?ids=12){ عن النبي صلى الله عليه وسلم قال في زيد بن حارثة: وأيم اللهإن كان لخليقا للإمارة ( http://islamweb.net/ver2/library/رضي الله عنهooksCategory.php?idfrom=2656&idto=2657&bk_no=47&Iعز وجل=1131#)} متفق عليهما.

قوله: (وأيم الله) بكسر الهمزة وفتحها والميم مضمومة، وحكى الأخفش كسرها مع كسر الهمزة وهو اسم عند الجمهور وحرف عند الزجاج ( http://islamweb.net/ver2/library/showalam.php?ids=14416), وهمزته همزة وصل عند الأكثر وهمزة قطع عند الكوفيين ومن وافقهم لأنه عندهم جمع يمين , وعند سيبويه ( http://islamweb.net/ver2/library/showalam.php?ids=16076) ومن وافقه أنه اسم مفرد. واحتجوا بجواز كسر همزته وفتح ميمه.

قال ابن مالك: ولو كان جمعا لم تكسر همزته , وقد ذكر في فتح الباري فيها لغات عديدة , وقال غيره: أصله يمين الله ويجمع على أيمن فيقال: وأيمن الله , حكاه أبو عبيدة , وأنشد لزهير بن أبي سلمى:

فيجمع أيمن منا ومنكم لمقسمة تمور بها الدماء

¥

طور بواسطة نورين ميديا © 2015