المؤلفون  /  القاسم بن موسى الأشيب

نبذة عن المؤلف

سنة الوفاة (هجري) : 302

جاء في تاريخ دمشق لابن عساكر القاسم بن موسى بن الحسن بن موسى الأشيب أبو محمد البغدادي قدم دمشق في سنة ثمانين ومائتين - وحدث عن محمد بن الوليد البسري وأبي بدر الغبري وحوثرة بن محمد المنقري ورجاء بن مرجي المروزي وزياد بن أيوب ومحمد بن حرب النشائي وإسحاق بن شاهين وأحمد بن سنان وزيد بن أخزم وعبدة الصفار وعلي بن الحسين الدرهمي وسلم بن جنادة ويحيى بن حكيم المقوم وعبد القدوس بن محمد الجيحاني وأبي هشام الرفاعي ومحمد بن إسماعيل الحساني وأبي الفضل بسطام بن الفضل أخي عارم وإسحاق بن إبراهيم الشهيدي ويعقوب الدورقي ومهنى بن يحيى الشامي وأبي زرعة وأبي حاتم الرازيين وبشر بن مطر وابن مثنى والحسين بن منصور الدباغ وأبي سعيد الأشج والصاغاني وعلي بن مسلم والحسن بن يحيى الأزدي وحفص الربالي وعباس الدوري وإسحاق بن بهلول ومحمد بن وزير الواسطي والزبير بن بكار وأحمد بن محمد ابن يحيى القطان وأحمد بن عبد الواحد بن عبود ومجزأة بن سفيان البصري والسري بن عاصم والعباس بن يزيد البحراني وأبي نشيط محمد بن هارون - روى عنه القاسم بن أبي العقب وأبو الميمون بن راشد وهشام بن محمد بن جعفر ابن بنت عديس وأبو بكر محمد بن معاذ بن فهد وأبو الفضل العباس بن الفضل الدينوري وأبو القاسم الحسن بن محمد بن أحمد بن هشام وأبو بكر بن ماهان وعبد العزيز بن محمد ابن الفاخر الأصبهانيان وفاته - قرأت على أبي محمد السلمي عن أبي محمد التميمي أنبأنا مكي بن محمد أنبأنا أبو سليمان بن زبر قال سنة اثنتين وثلاثمائة فيها مات القاسم بن الحسن بن موسى الأشيب - ذكر أبو محمد عبد الله بن أحمد بن جعفر الفرغاني في تاريخه في سنة اثنتين وثلاثمائة فقال وفيها مات أبو محمد القاسم بن الحسن بن الأشيب لليلتين بقيتا من جمادى الأولى وحضر جنازته أبو عمرو بن البهلول والعدول والفقهاء ورؤساء الكتاب وكان من أهل العلم قد كتب عنه بالشام والجبل وديار ربيعة ومضر ولم يحدث ببغداد إلا لابنه المكنى بأبي عمران ولقوم خصهم من إخوانهم وتوفي وله تسعون سنة

مؤلفاته

طور بواسطة نورين ميديا © 2015